من العيون: ع.المالك ابهي

وفاة اقدم شرطي بالعيون المدعو قيد حياته “عبد الواحد لخليفي” في سجن مراكش ضحية مؤامرة من رؤساءه في العمل….
ضحية أخرى من ضحايا الظلم و الحكرة غادر الى دار البقاء في صمت ليلة امس باحد مستشفيات مراكش،يتعلق الأمر بضابط الشرطة المتقاعد المدعو عبد الواحد لخليفي و الذي كان اقدم رجل امن بالعيون و شغل منصب مسؤول مصلحة المخالفات المرورية بولاية امن العيون قبل ان يتعرض لمؤامرة من رؤساءه في العمل الذين اتهموه بسرقة مبلغ مالي ضخم من المصلحة التي كان يشرف عليه، و على أثر ذلك تم الزج به في السجن و الحكم عليه بسبع سنوات سجنا نافذا “ظلما و عدوانا”،كما تقول مصادر عائلية.
هذه الأخيرة أكدت أن وفاة الفقيد تمت ليلة امس دون ان تكلف المصالح المعنية نفسها باخبار عائلته، كما توجه اصابع الاتهام الى السجن المحلي لمراكش باهمال وضعه الصحي المتدهور مؤخرا.و ستتم اجراءات الدفن يوم غد بمدينة العيون بعد ان غادر الجثمان مراكش صبيحة اليوم…
رحم الله الفقيد و انا لله و انا اليه راجعون