موقع من العيون-مقال, فن وثقافة,

مقال: رسائل الفن الفيلم السينمائي “أم الشكٌاكٌ” بقلم: محمد سالم البيهي

تشكل اعادة كتابة التاريخ عملية صعبة ومعقدة، تأخذ اشكالاً عدة، ولا غن لأية امة من وقفات تحاول فيها النظر في الماضي والاستغراق في تقييم وربط الاحداث ببعضها لتشكيل صور اكثر تناسقا واشعاعا.
البحث والتمحيص في الارشيف وتحقيق المصادر المكتوبة من المخطوطات والكتب والمقالات المتناثرة في الصحف، والتسجيلات الصوتية والمرئية، وتوثيقها عبر السينما تشكل احد اهم وسائل كتابة واعادة كتابة التاريخ، واوسعها تأثيرا.
يشكل الفيلم السينمائي (ام الشكاك) واحدا من أهم الاعمال الفنية التي انتجت بالصحراء، اجتمع فيه جد طاقم كبير من الباحثين والكتاب والفنيين تحت اشراف مخرج شاب وضع طاقاته وافكاره كلها في خدمة السينما، فاستطاع أن ينتج فيلما سينمائيا طفرة بكل معنى الكلمة.
ام الشكاك ليس عملا فنيا فقط بل هو وثيقة تاريخية كتبتها وجوه الشيوخ والاباء والنساء الصحراويين الذي شاركوا في اخراجه للوجود.
في العرض الاول للفيلم الذي قدم بقاعة الفن السابع بالرباط بحضور جمع غفير من المهتمين يتقدمهم الوزير المنتدب المكلف بالعلاقة مع البرلمان والمجتمع المدني السيد مصطفى الخلفي، والسيد المندوب السامي لقدماء المحاربين واعضاء جيش التحرير السيد مصطفى الكثيري، وممثلين عن المركز المغربي السينمائي ووكالة تنمية الاقاليم الجنوبية وولاية جهة العيون الساقية الحمراء، والعديد من الصحفيين والنقاد وجمهور الفن السابع، تم عرض الفيلم وتبع بتكريم بعض من الجهات والاشخاص الذين كان لهم الفضل في انتاج ونجاح هذا العمل.
كانت ارتسامات المشاركين متنوعة بين الثناء والانبهار والنقد والتصحيح والاضافة، ترمز في مجملها الى تعبير حقيقي عن أهمية هذا العمل، وتثمين لجهد الطاقم الذي اخرجه للوجود، فقد خرج الحضور وهو مملوء بحب البحث والتنقيب في تاريخ هذه المنطقة، ويعتبر هذا اكبر نجاح للفيلم بحيث يجعل المشاهد يعلق بالإيجاب او السلب ويشعل جذوة التفكر والبحث والنقد بداخل كل متتبع.
اجمع كل النقاد والمتتبعين لحركة الفن أن فيلم (ام الشكاك) لمخرجه احمد بوشلكة، هو الانطلاقة الحقيقية للسينما الصحراوية، فقد فاز الفيلم الى حد الان بثلاثة جوائز، منها الجائزة الكبرى للمهرجان الوطني للفيلم الوثائقي وجائزة احسن اخراج وجائزة دولية من مصر، ومزال مرشح للفوز بجوائز اخرى.
في تصريح لمخرج فيلم ام الشكاك، الشاب احمد بوشلكة قال بان عملية انتاج واخراج الفيلم استغرقت قرابة السنة والنصف ومرت بمراحل عديدة من البحث في الارشيفات الوطنية والاسبانية والفرنسية واللقاءات مع عشرات الباحثين والمهتمين وبعض الشخصيات المعمرة ممن عاشروا الاحداث، ويضيف بوشلكة بان عملية اعادة تمثيل المشاهد شارك فيها قرابة 150 شخص.
إن نجاح العرض الاول للفيلم التسجيلي (ام الشكاك) يعتبر رسالة ودعوى للجهات المعنية لمد العون لهذا العمل الناجح واستثمار نتائجه في خدمة هذه الامة.
نحن امام ملحمة تاريخية بكل المقاييس، تسمى (ام الشكاك) ساهم فيها البحث الجاد والعمل المتقن وارادة المخرج احمد بوشلكة وتعاون طاقم علمي وفني منسجم، ستساهم في قراءة جديدة لتاريخ الصحراء.

 

موقع من العيون: |  أخبار صحراوية | أخبار الصحراء | أخبار الصحراء | أخر أخبار الصحراء | أخبار الصحراء اليوم | أخبار العيون | أخبار العيون الساقية الحمراء | العيون بوجدور | أخبار المينورسو الامم المتحدة | أخبار قضية الصحراء |