موقع من العيون:

تم استثنى مادة الفلسفة من التدريس والامتحان الوطني في البكالوريا المهنية، حسب القرار الوزاري الجديد الذي يهدف إلى مراجعة منهاج تدريس مادة الفلسفة.
بعد إنعقاد إجتماع المكتب الوطني للجمعية المغربية لمدرسي الفلسفة، مع مدير المناهج بوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، الأسبوع الجاري، الذي خصص لتدارس مطلب الجمعية القاضي بتعديل القرار السالف.
حسب بلاغ الجمعية، فبعد نقاش بناء ومستفيض تم فيه تبادل وجهات النظر لمختلف حيثيات الموضوع، خلص اللقاء إلى الإشادة بأهمية الدرس الفلسفي والوعي بمساهمته النوعية في تحقيق غايات ورهانات منظومة التربية والتكوين، و انكباب الوزارة على تهييء مشروع قرار وزاري جديد لإدماج مادة الفلسفة تدريسا وامتحانا وطنيا ابتداء من الموسم الدراسي المقبل 2019/2018 على أن يجرى فيها الامتحان الوطني خلال الموسم الدراسي 2020/2019.
ويضيف البلاغ، أن الجمعية ثمنت المقاربة التشاركية التي تنهجها الوزارة في مراجعة منهاج تدريس مادة الفلسفة، وإشراك جميع الفاعلين في الميدان وإعطاء مزيد من الوقت لإنضاج العمل، وروح الحوار البناء للوزارة، مشيدة بحرارة على يد كل الفعاليات الفكرية والهيئات السياسية والنقابية والمدنية والإعلامية التي ساندت الجمعية في الترافع عن حق الفلسفة تدريسا وامتحانا في البكالوريا المهنية المغربية.