من العيون :  تصويب

أكد مصدر عائلي مقرب من “محمد الناجم ابهي” والي جهة كليميم-وادنون أن الخبر الذي تداوله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن تبرعه بثلاثين رأسا من الإبل لفائدة مركز تصفية الكلي بالعيون هو خبر عار عن الصحة و لا أساس له .

و أكد المصدر العائلي أن “محمد الناجم أبهي” قد تبرع فعلاً بثلاثين رأساً من الإبل للعديد من المرضى المعوزين الذين يخضعون للتصفية بسبب إصابتهم بمرض “الكلي” المزمن .

و أكد المصدر المقرب أن “محمد الناجم أبهي” يتحفظ على ذكر أسماء المستفيدين لأن هذا الفعل هو صدقة سر و إقتداءً بما جاء في كتابه عز و جل ( إِن تُبْدُوا الصَّدَقَاتِ فَنِعِمَّا هِيَ وَإِن تُخْفُوهَا وَتُؤْتُوهَا الْفُقَرَاءَ فَهُوَ خَيرٌ لَّكُمْ).

و أضاف المصدر العائلي أن “محمد الناجم ولد أبهي” لا يتحمل مسؤولية ما أشاعه البعض عنه إما بحسن نية أو بسوء نية.

و شدد المصدر العائلي المقرب أن “محمد الناجم ولد أبهي” لم يصرح لكائن من كان بأنه تبرع لمركز التصفية بالعيون و لم ينتدب أحداً ليتكلم بإسمه .